الإصابات والوفيات بكورونا يومية، ونقص في الأدوية والمسكنات

corona in Syria 27 oct 2021

تتصدر محافظة درعا الإصابات بفيروس كورونا، وهناك العديد من حالات الوفيات وبشكل يومي، في ظل غياب العديد من الأدوية والمسكنات من الصيدليات، فضلاً عن عدم توفر أسطوانات الاوكسجين وغلاء أسعارها. 

وأفادت العديد من المصادر الطبية في المحافظة لمراسل درعا 24 بأنّ نسبة الإصابات بالفيروس في تزايد، ونسبة إشغال مراكز العزل 100%، ومعظم المصابين لا يتم نقلهم للمشافي خوفاً عليهم من عدم الاهتمام، ويفضل الأهالي متابعة ذويهم من المصابين في المنازل، على الرغم من صعوبة ذلك. 

وأكدت ذات المصادر بأنّ العديد من أنواع الأدوية والمسكنات المستخدمة في التخفيف من أعراض المرض غير متوفرة بشكل دائم، ويبحث ذوو المرضى في العديد من الصيدليات حتى يحصلوا بالنهاية عليها وبأسعار مضاعفة، وأكد أحد الصيادلة في حديث مع المراسل بأن السيرومات تنقطع بين الحين والآخر وارتفع سعرها خلال الأيام القليلة الماضية للضعف، وأما السيتامول فقد ارتفع سعره من 1800 ليرة سورية إلى 4500 ليرة. 

وقالت وزارة الصحة أول أمس بأن أعداد المصابين في المحافظة بلغ الـ 50 مصاباً، إضافةً إلى وفاة ثلاث حالات، وذلك فقط خلال الـ 24 ساعة، فيما أعلنت يوم أمس بأن الإصابات في درعا بلغت 20 إصابة فقط، ولم يتم تسجيل وفيات، في حين المصادر الطبية تؤكد بأن الإصابات والوفيات في المحافظة هي أكثر من هذه الأرقام بكثير، حيث أن وزارة الصحة لا توثق إلا الحالات التي تجري فحص كورونا والتي تراجع المشافي. 

يتزامن مع هذه الموجة التي تعتبر أقوى من الموجات السابقة غياب في الوعي لدى غالبية الأهالي من خطر الإصابة بفيروس كورونا، حيث يستمر إقامة دور العزاء وحفلات الزواج، وقلة قليلة من تستخدم الكمامات والمعقمات، في ظل غياب دور الجهات الفاعلة في توعية المجتمع أو توفير مستلزمات الوقاية أو الأدوية والمسكنات لعلاج المصابين.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=16162

أخبار متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.