تأجيل لمدة عام عن الخدمة العسكرية الإلزامية_

تأجيل للمتخلفين عن الخدمة العسكرية بدرعا لمدة عام

أصدرتْ السلطات في سوريا قراراً يقضي بتأجيل موعد السحب لجميع المُتخلفين، عن الخدمة العسكرية الإلزامية والاحتياطية، من أبناء محافظة درعا، وبأنّ هذا قد أصبح قيد التنفيذ فعلياً.

وأكد أحد أعضاء اللجنة المركزية في مدينة طفس غربي درعا هذا القرار، مُبلغاً الشباب في المنطقة بصحته، وبأنّه بإمكانهم التوجه إلى شعبة التجنيد، والحصول على التأجيل عن الخدمة العسكرية لمدة عام كامل.

مراسلو درعا 24 رصدوا نداء بعض المساجد في بعض القرى والبلدات في ريف درعا، عبر مكبرات الصوت، إلى المُتخلفين عن خدمة العلم، بالتوجه إلى مبنى السرايا في درعا، للحصول على تأجيل لمدة عام كامل.

فيما نقل موقع سناك شبه الرسمي عن ما أسماه مصدراً رسمياً في درعا، أنّ ذلك يندرج تحت إطار التسويات والسعي لترسيخ المصالحة في الجنوب السوري، وحل مشكلات الشباب، وتم منح جميع المتخلفين عن الخدمتين الاحتياطية والإلزامية تأجيلاً لمدة عام اعتباراً من اليوم.

كذلك أشار المصدر إلى أن القرار يشمل المقيمين داخل سوريا وخارجها، حيث بإمكان المكلف مراجعة شعبة التجنيد أو إرسال أحد المقربين منه لمتابعة وضعه. موضحاً، بأن التأجيل تم منحه بغض النظر عن سنوات التخلف، وبموجبه يتم تسوية وضع جميع المتخلفين في درعا والقنيطرة.

فيما يُعتبر هذا التأجيل لمدة عام كامل، أمراً غير مسبوقٍ في جميع التسويات التي جرتْ في محافظة درعا سابقاً، حيث جرتْ عدة تسوية منذ العام 2018 وحتى اليوم، كان أبرزها التي في منتصف العام 2018، وقد أعلنتْ السلطة وبرعاية روسيا سيطرتها من خلال هذه التسوية على محافظة درعا، وتبعها كذلك تسوية في مدينة الصنمين بعد توتر واشتباكات، وبعدها تسوية خاصة بعناصر اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس، وأخرى مُشابهة في مدينة درعا، وفي المنطقة الغربية من محافظة درعا، وكلها كانت متشابهة، ويُعطى فيها أمر ترك للمطلوب للخدمة العسكرية أو المنشق عن الجيش، تكون مدته أيام قليلة، كي يلتحق بعدها بقطعته العسكرية.

جديرٌ بالذكر أنّه بعد التسويات السابقة كان هناك العديد من المدنيين، ومن أولئك الذين عملوا سابقاً ضمن صفوف الفصائل المحلية، ممن لم ينخرطوا ضمن صفوف أجهزة أمنية أو عسكرية، لم تُرفع عنهم المطالبات الأمنية. كذلك رصدتْ درعا 24 الكثير من الحالات التي قام فيها المنشقون عن الجيش والمُتخلفون بعد تسوية أوضاعهم بتسليم أنفسهم، وقد تم القبض عليهم فوراً، أو بعد التحاقهم بقطعهم العسكرية، ولقي بعضهم مصرعه في السجون، وتم تسليم ورقة وفاة لذويهم.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=11233صفحة درعا 24 على تويتر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *