عطفاً على خبر سابق: فقد أفاد مراسل درعا 24 بوفاة الطفل الرضيع “أحمد محمد فريد القداح – 8 أشهر” متأثراً بجراحه التي أُصيب بها، أثناء حادثة سطو على منزلهم في مدينة الحراك في الريف الشرقي من محافظة درعا. وقد راح ضحيتها شقيقه “عبد الرحمن – أربع سنوات”، وأُصيبت شقيقته “منار – 16 سنة” بجروح خطيرة نُقلت على أثرها إلى المشفى، وما تزال حتى اللحظة في العناية المشددة.

وكان أفاد المراسل بأنّ الضحايا يظهر على أجسادهم بأنهم تعرّضوا لضرب بأدوات حادّة، حيث استغل مجهولون فرصة غياب الأب في سفره والأم خارج مدينة الحراك، وقاموا بمداهمة المنزل، ورجحت المصادر بأنّ دخولهم كان بغرض السرقة، ثم تطور إلى جريمة مروعة بهذا الشكل.

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.