الازدحام في مبنى مديرية التربية في مدينة درعا اليوم
الازدحام في مبنى مديرية التربية في مدينة درعا اليوم 10 - 7 - 2022

يعاني طلاب الشهادة الثانوية بعد صدور النتائج الامتحانية في كل عام، من أخطاء القائمين على عمليات التصحيح وجمع العلامات، بسبب إصرار وزارة التربية على إصدار النتائج بأسرع وقت ممكن. في حين تكثر الأخطاء التي يصفها الطلاب وأولياء الأمور بالكارثية.

تنتشر العديد من الشكاوى على مواقع التواصل الاجتماعي تقول بأن العديد من نتائج الطلاب تكون شبه تامة في معظم المواد، وصفر أو درجة متدنية في مادة، وبالتالي يكون الطالب راسب بالنتيجة العامة.


فيما حددت وزارة التربية خمسة أيام للاعتراض بعد صدور النتائج، ثم قامت بتمديده حتى يوم الخميس بما فيها أيام العطل الرسمية. في حين لا زالت إجراءات الاعتراض تتبع روتيناً قديماً في كل عام.

‏يقول أحد أولياء الأمور لمراسل درعا 24 حول ذلك الروتين: “يضطر الطالب لشراء طلب وتعبئته، والذهاب إلى الامتحانات لأخذ وصل للدفع ثم يذهب إلى المالية للدفع، ثم إلى مبنى مديرية التربية لتسجيل الطلب، حيث يضطر للانتظار ساعة حتى يدخل الطلب ويخرج، ثم يعود للامتحانات ليسلم طلبه، وينتظر رحمة ربه”.

نتيجة طالبة رسبت بالكيمياء وباقي العلامات شبه تامة
أخطاء كارثية في نتائج امتحانات الثانوية والاعتراضات تتبع روتيناً قديماً 3

حسب عاملين في مديرية التربية في درعا في حديث مع المراسل أكدوا بأن نسبة النجاح بلغت هذه العام 55% في الفرع العلمي و 53 % في الفرع الأدبي، وتعتبر هذه النتيجة متذنية عن الأعوام السابقة.

ويشير أحد العاملين بإن عدد المعترضين في اليوم الأول بلغ أكثر من ألف طلب في درعا وحدها، وبأنه يحق للطالب الاعتراض على جمع مادتين” إعادة جمع فقط”. فيما يوضح: “بعض الطلاب يكون اعتراضهم على العقوبات، كالحرمان بسبب ضبط أثناء الامتحان وأشياء أخرى مشابهة، وليس فقط على جمع العلامات”.

‏يقول الطالب (ف. س): “اللجنة المختصة بالبت في الاعتراضات لا تنظر في جميع الطلبات، وإنما بعدد محدد منها، إما أن تكون موصى بها (أي صاحب الطلب لديه واسطة) أو بشكل عشوائي، وبالتالي يضيع مستقبل العديد من الطلاب في الشهادة الثانوية التي تعتبر مصيرية في عمر الطالب، فقط بسبب السرعة وعدم الدقة في اصدار النتائج”.

فيما طالب أولياء الأمور الذين تجمعوا اليوم لتقديم الاعتراض، بوضع آلية أسرع وأدق للتعامل مع اعتراضات الطلاب أو التمهل في إصدار النتائج، لتصدر بأقل عدد ممكن من الأخطاء الكارثية الواضحة.

رابط الخبر : https://daraa24.org/?p=24383

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *