عطفاً على خبر سابق أوردته درعا 24 يوم أمس فقد راح ضحية هجوم مسلّح نفذه مجهولون يوم أمس في مدينة الصنمين في الريف الشمالي من محافظة درعا، ثلاثة أشخاص بينهم طفلة، كما راح ضحية إطلاق نار بعد ذلك بفترة وجيزة مواطن رابع من أبناء المدينة. 

وأفاد مراسل درعا 24 بأن المواطن “باسيل محمود الفلاح” وابنته “حلا باسيل الفلاح” ذات السبع سنوات والمواطن “عبد الله جمال الفروح”، قُتلوا جميعهم أمام منزل “الفلاح” في مدينة الصنمين.

مصادر محلية أفادت لمراسل درعا 24 بأنّه سُمع بداية الهجوم صوت إلقاء قنابل، ثم تبعه إطلاق نار، وقد أُصيب أيضًا آخرون كانو متواجدين بالقرب من موقع الحادثة، عُرف منهم الشابين “زياد محمود الفلاح، ورائد جمال الفلاح”. 

 ونقل المراسل عن ذات المصادر بأنّ “باسيل الفلاح” يعمل ضمن اللجان المحلية التابعة للأمن العسكري في مدينة الصنمين، وذلك بعد العام 2018. 

كذلك قال المراسل بأنّ المواطن “محمد أبو حوية” لقي مصرعه أيضاً بعد الحادثة الأولى بفترة وجيزة، حيث تعرّض لإطلاق نار مباشر من قبل مسلحين مجهولين، فارق الحياة على أثره بعد نقله إلى مشفى الصنمين العسكري. وحسب مصادر محلية فهو مدرّس، كما يعمل أيضاً كأمين للفرقة الحزبية في المدينة.

https://daraa24.org/?p=16541

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.