أمين فرع حزب البعث في درعا يرفع مطالبه إلى الكسندر الروسي!

قام اليوم الجنرال ” الكسندر ڤاديماڤيتش ” رئيس مكتب المصالحة الروسية في الجنوب السوري، بزيارة مكتب أمين فرع حزب البعث في مدينة درعا، وتداولتْ صفحات الحزب أنّ الزيارة كانت بهدف البحث في آليات العمل لتحقيق عملية المصالحة.

وأشار أمين فرع الحزب بأنّه تم المطالبة بضرورة التعاون لحل مشاكل المواطنين، وتخفيف الأعباء عنهم، في ظل تطبيق قانون قيصر، وفرض العقوبات الاقتصادية الخانقة، لتجاوز الحصار، مُذكراً بصداقة روسيا ومساعدتها السلطة في سوريا على تجاوز العديد من المشكلات السابقة.

تُعتبر هذه الزيارة للجنرال الروسي لمراكز حكومية مدنية ليست الأولى من نوعها، حيث منذ مدة قصيرة زار جنرال روسي اخر مركز مديرية الزراعة في درعا، وسبق ذلك أيضاً زيارة لبعض المدارس ودائماً كانوا مدججين بالسلاح، إضافةً إلى انتشار العديد من الصور للرئيس الروسي بوتين في العديد من المواقع الحكومية في محافظة درعا.

يُذكر أنّه تم تعيين السفير الروسي يفيموف ألكسندر فلاديميروفيتش في دمشق ممثلاً خاصّاً للرئيس الروسي وذلك بحسب وثيقة التعيين بهدف تطوير العلاقات مع سوريا، في ظل تحليلات كثيرة بأنّ هذه التسمية تشبه إلى حدٍ كبير تسمية ” المندوب السامي “.