صلح-عشائري-في-درعا-البلد-17-الجمعة--7-2020

الصلح العشائري لحلّ مشاكل الأهالي في درعا

بجهود أهليةٍ محليّة تم يوم أمس الجمعة صلح عشائري في درعا البلد، بخصوص الحادثة التي وقعتْ على حاجز الحمّادين قبل عشرة أيام، والتي راح ضحيتها طفلة من بيت ” أبو نبوت “، وأُصيب والدها وآخرين.

ورصدت درعا24 عقب مقتل الطفلة بيومٍ واحد توتراً أمنياً في درعا البلد تمثّل بإطلاق نار كثيف بالقرب من الحاجز العسكري المعروف بحاجز الحمادين الواقع بين درعا البلد والمحطة.

وكانت اللجنة المركزية سحبت عناصر الحاجز، وذلك بهدف تهدئة الوضع الذي تفاقم إلى الاعتداء على أحد المحالّ التجارية، وعقدت اللجنة كذلك عدّة اجتماعات بهدف إتمام عملية الصلح.

يُشار إلى أنّ الوجهاء في عموم بلدات محافظة درعا يعقدون الاجتماعات بشكل مستمر عند حدوث أي حوادث أمنية عشائرية، ويصلون في غالب الأحيان إلى حلول يتم من خلالها دفع ديّة أو يعفو صاحب الحق، وكل هذا يتم بعيداً عن وجود أي تدّخل لأجهزة أمنية أو حكومية.

الصور من وقائع الصلح العشائري الذي تم أمس الجمعة في درعا البلد

الرابط المختصر: https://wp.me/pbRs9I-Pd

شاركنا برأيك؟