الاجراءات-الوقائية-لفايروس-كورونا

إصابة جديدة بفايروس كورونا في درعا، وحجر بلدة بريف دمشق بعد العديد من الإصابات!

رصدت درعا24 تسجيل حالة جديدة مصابة بفايروس كورونا في محافظة درعا، لسائق شاحنة من مدينة الصنمين، بعد عودته من السعودية مروراً بالأردن ومن ثم إلى سوريا منذ عشرة أيام، وقد ظهرت نتيجة اختبار الإصابة بالفايروس إيجابية يوم أمس.

وقالت مصادر خاصة لدرعا24 بأنه عادةً السائقين لا يخضعون للحجر الصحي بعد قدومهم من الخارج، وكذلك هذا السائق حيث بعد عودته إلى مدينته تم إبلاغ مديرية الصحة بأنّه قادم من الخارج وتم أخذ مسحة وظهرت النتيجة أمس إيجابية، ما يعني أن الحالة مصابة بالفايروس.

وأشارت ذات المصادر إلى أنّه تمّ نقل الحالة المُصابة إلى الحجر الصحي في مركز مدينة إزرع، وأمّا عائلته فقد تم أخذ مسحات لهم بعد ثبوت الإصابة وإعطائهم التعليمات الّلازمة لحجر أنفسهم في المنزل، ريثما تظهر نتائج اختباراتهم.

وبذلك تكون الإحصائية للإصابات في درعا حتى اللحظة هي 9 إصابات شُفي منها 8 حالات، وواحدة منها فقط أعلنت عنها وزراة الصحة في سوريا، وأما الثمانية البقية فلم تُعلن عنها مطلقاً.

فيما أعلنت وزارة الصحة في سوريا اليوم تسجيل ست إصابات بفايروس كورونا لأشخاص مخالطين في بلدة جديدة الفضل في محافظة ريف دمشق، بينهم ثلاثة من الكوادر الصحية، مايرفع عدد الإصابات المسجلة في سورية إلى 204 إصابات.

وأعلنت يوم أمس السبت إخضاع بلدة جديدة الفضل في محافظة ريف دمشق للحجر الصحي، وذلك بعد تسجيل عدة اصابات بفايروس كورونا فيها.

واتخذت وزارة التربية كذلك بعض الإجراءات بتأجيل امتحانات شهادة التعليم الأساسي في جديدة عرطوز والفضل، والاستمرار في إجراء امتحانات الشهادة الثانوية لطلاب جديدة الفضل فيها، ونقل المراكز الامتحانية الخاصة بالطلاب القادمين من خارج جديدة الفضل إلى جديدة عرطوز، إضافةً إلى بعض الإجراءات الاحترازية.

يُشار إلى أنّ الإحصائية المُعلن عنها من قبل وزارة الصحة للإصابات بفايروس كورونا في عموم سوريا فهي 204 إصابة، شُفي منها 83 حالة، وتُوفي 7 إصابات.