اختطاف المواطن “محمد حميد الخوالدة، أبو عبدو، في السبعينات من العمر” في بلدة السهوة في الريف الشرقي من محافظة درعا، قبل ثلاثة أيام.

حسب مراسل درعا 24 فقد تم اختطاف “الخوالدة” مع سيارته بعد خروجه من منزله ليلاً، من قِبل مسلحين مجهولين، حيث قاموا بعدها بالتواصل مع أحد أبنائه من هاتفه، وطالبوا بفدية مالية مقابل الإفراج عنه.

تكثر عمليات الخطف في محافظة درعا، وعادةً ما يطلب الخاطفون مبالغ مالية طائلة مقابل الإفراج عن المخطوفين، فيما لا تتدخل الفصائل المحلية ولا القوى الأمنية والعسكرية في المحافظة للإفراج عنهم، وغالباً ما يتم تقديم شكاوى للمخافر من قِبل ذوي المخطوفين، للمساعدة في البحث، ولكن في النهاية لا يتم الإفراج عنهم إلا بعد دفع فدية.

رابط: https://daraa24.org/?p=27163

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *