صورة لآخر الأخبار في محافظة درعا، جنوب سوريا

اخر الأخبارفي محافظة درعا خلال الـ 24 ساعة الماضية

انفجار في مدينة درعا
تشييع الضحايا في مدينة بصرى الشام
اطلاق نار على مواطن بالقرب من بلدة الحراك
إصابة جديدة بفايروس كورونا في درعا، وحجر بلدة بريف دمشق بعد العديد من الإصابات!
سعر الليرة سيستقر قريباً بحسب أحد الوزراء، ودولار اليوم 2600 ليرة!
خبر في صور


قتل مواطن وإصابة آخرين بمركز مدينة درعا، وتشييع ضحايا في بصرى الشام يتحوّل إلى مظاهرة احتجاجية، وإصابة مواطن بالقرب من الحراك، وإصابات جديدة بكورونا إحداها في درعا، ووزير يعد بتحسّن صرف الليرة، وشاهد بالصور موسم الحصاد في حوران


انفجار في مدينة درعا

انفجار عنيف هزّ مركز مدينة درعا ليلة أمس وذلك نتيجة انفجار عبوة ناسفة أمام مدرسة المحطة الثانية في حي الكاشف، وسقط نتيجة ذلك شخص، وسقط كذلك عدد من الجرحى.
لقراءة المزيد


تشييع الضحايا في مدينة بصرى الشام

تشييع الضحايا في مدينة بصرى الشام شرقي محافظة درعا، الّذين سقطوا جرّاء تفجير الحافلة يوم أمس في بلدة كحيل، والّذي تحول إلى مظاهرة هتفوا فيها ضد إيران وحزب الله اللبناني، وطالبوا برحيل النظام الحاكم في سوريا.
لقراءة المزيد ومساهدة الصور والفيديو


اطلاق نار على مواطن بالقرب من بلدة الحراك

عثر الأهالي على مواطن يظهر عليه أثر إطلاق نار في يديه وقدميه، وفاقد للوعي، وذلك بالقرب من محولة الكهرباء على الطريق الواصل بين بلدتي الحراك والحريك، في الريف الشرقي من محافظة درعا، وبحسب مصدر محلي فإنّ مسلّحين يستقلون دراجة نارية أطلقوا عليه النار، وسارعوا إلى الفرار، وقد تم إسعافه بعد ذلك إلى أحد مشافي المنطقة.


إصابة جديدة بفايروس كورونا في درعا، وحجر بلدة بريف دمشق بعد العديد من الإصابات!

رصدت درعا24 تسجيل حالة جديدة مصابة بفايروس كورونا في محافظة درعا، لسائق شاحنة من مدينة الصنمين، بعد عودته من السعودية مروراً بالأردن ومن ثم إلى سوريا منذ عشرة أيام، وقد ظهرت نتيجة اختبار الإصابة بالفايروس إيجابية أول أمس.
لقراءة المزيد


سعر الليرة سيستقر قريباً بحسب أحد الوزراء، ودولار اليوم 2600 ليرة!

صرّح وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في الحكومة السوريّة بأنّ «سعر صرف الليرة سوف يستقر قريباً، وأنّ البلاد تمرّ اليوم بمرحلة هبوط الدولار وتحسّن في وضع الليرة».
لقراءة التقرير


خبر في صور

وشاهد بعض الصور من موسم الحصاد في سهول حوران، والّذي ينتظره الفلاح بفارغ الصبر، وينشد فيه الخير والبركة، يأتي هذا العام وسط واقع معيشي غاية في السوء.
لمشاهدة الصور