الاجراءات-الوقائية-لفايروس-كورونا

ازدياد منحى الإصابات بكورونا في درعا ولا حلول سوى الالتزام بالإجراءات الوقائية

ازداد منحى الإصابات بفيروس كورونا في محافظة درعا خلال الأيام القليلة الماضية، وحسب بيانات وزارة الصحة فقد تم يوم أمس تسجيل حالة وفاة واحدة بالفيروس و 14 إصابة جديدة خلال الـ 24 ساعة الماضية فقط.

وحسب العديد من المصادر الطبية فإن وتيرة الإصابات تشهد تزايداً كبيراً خلال الفترة الماضية، ويرجعون سبب ذلك إلى عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية، حيث يعتقد الكثيرون بأن الفيروس قد قلّ انتشاره أو انعدم.

في حين تؤكد المصادر الطبية بأنّ هناك سلالات جديدة متحورة عن فيروس كورونا، وتعد أشد خطورة منه، وتصيب جميع الأعمار بما فيهم الشباب. وتشير المصادر الطبية بأن الحل الوحيد هو اتباع الإجراءات الصحية كوضع الكمامة والتباعد المكاني واستخدام المعقمات.

في ذات السياق فقد أكد مراسلو درعا 24 في عدد من المدن والبلدات في المحافظة، بأن هناك حالات تتوجه للعيادات الخاصة، والتشخيص الطبي لها والأعراض تؤكد بأنها إصابات بفيروس كورونا، وهذه تتوجه للحجر في المنازل غالباً ولا تذهب إلى المشافي، فلا يتم توثيق إلا الحالات الخطرة غالباً من قبل مديرية الصحة.

بدوره مصدر طبي من مشفى مدينة درعا الوطني أوضح عبر وكالة سانا الرسمية، بأن المصابين بفيروس كورونا يشغلون اليوم ربع عدد أسرة قسم العزل في المشفى، أي 10 أسرّة من أصل 40 سريراً. مشيراً إلى أن قسم العزل يستقبل الحالات الخطرة، التي تحتاج إلى تدبير طبي فائق. في حين أن الحالات المتوسطة والبسيطة تخضع للعلاج المنزلي.

يشار إلى أن آخر إحصائية مُعلنة من قبل وزارة الصحة للإصابات بفيروس كورونا في سوريا، بلغت 31741 إصابة، و 23298حالة شفاء، و 2172 حالة وفاة.

إقرأ أيضًا: رسمياً أول إصابة بفيروس كورونا في سوريا، وإغلاق معابر حدودية، والوضع المعيشي يزداد سوءاً

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=15063

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *