بدء اجراءات التسوية في بلدة تسيل، وانتشار الجيش في حوض اليرموك

بلدة تسيل غربي درعا

دخلت قوات عسكرية وأمنية تابعة للجيش والأجهزة الأمنية برفقة الشرطة العسكرية الروسية إلى بلدة تسيل في الريف الغربي من محافظة درعا، حسب مراسل درعا 24 فقد تم إنشاء مركز لتسوية أوضاع المطلوبين في مبنى المجلس البلدي في البلدة، والذي كان مقرّاً لجهاز المخابرات الجوية، وتم رفع العلم السوري “الأحمر” بجانب العلم الروسي.

وفي ذات السياق انتشرت قوات عسكرية في بلدة الشجرة في منطقة حوض اليرموك في الريف الغربي من محافظة درعا، حسب مراسل درعا 24 فإنّ القوات العسكرية انتشرت منذ الصباح في شوارع البلدة وضمن الأحياء، دون الدخول إلى المنازل أوتفتيشها.

وأضاف المراسل، بأنّ القوات العسكرية المُنتشرة من مرتبات الجيش والأجهزة الأمنية ومن الشرطة العسكرية، ترافقها دوريات شرطة عسكرية روسية أيضاً. ومن المتوقع انتشار هذه القوات ضمن قرى أخرى في حوض اليرموك “القصير وعابدين ونافعة وجملة وبيت آره وكويا”.

يأتي هذا تنفيذاً للاتفاق الذي تم بين اللجان المركزية واللجنة الأمنية في مدينة درعا بإشراف روسي، والذي تم بموجبه إجراء عمليات تسوية وتسليم أسلحة وانتشار عسكري في درعا البلد، ثم في بلدات اليادودة والمزيريب وتل شهاب وطفس وداعل وإبطع وعدد من قرى وبلدات حوض اليرموك غربي درعا.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=15166

أخبار متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *