انتشار مسلحين مُلثمين شهدتْه الليلة الماضية مدينة نوى في الريف الغربي من محافظة درعا. وقد أطلقوا النار بشكل كثيف، واعتقلوا مواطن. دون الاشتباك مع أي من الأجهزة الأمنية الموجودة في المدينة. وفق مراسل درعا 24.

أضاف المراسل: بأنّ المواطن الذين تم اعتقاله من قبل هؤلاء المسلّحين هو «عبدو زكريا الخطيب (40 عاماً)، الذي يعمل مراقباً في بلدية نوى، بعد خضوعه لاتفاقية التسوية والمصالحة. وقد عمل قبل ذلك قائداً ميدانياً ضمن فصيل محلي.

أشار المراسل : بأنّ انتشار المُسلّحين المُلثمين بقي طوال الليل وحتى الفجر، وكانوا يطلقون النار في الهواء بين الحين والآخر دون تسجيل أي اشتباكات.

‏في ذات السياق فقد أوضح بأنّه لم يتم اعتراض هؤلاء المسلحين. بالرغم من الانتشار الأمني الدائم في مدينة نوى عادةً. حيث هناك العديد من المراكز الأمنية في المدنية.

اقرأ أيضًا: اشتباكات في نوى والصنمين بدرعا

‏موضحاً: كذلك هناك دوريات ليلية يومياً للأجهزة الأمنية فيها. وقد تم تسجيل اعتقال مواطن على يد هذه الدوريات منذ أقل من أسبوع. حيث كان يستقلّ دراجة نارية هو وشخص آخر. تم إطلاق سراح أحدهما مباشرةً، والآخر ما زال مصيره مجهولاً حتى اللحظة.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=6133

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *