انتشار الجيش في بلدة الشجرة في حوض اليرموك

بدء اجراءات التسوية في بلدة الشجرة والقرى المجاورة في منطقة حوض اليرموك

مراسل درعا 24 : دخول قوات عسكرية وأمنية إلى بلدة الشجرة في منطقة حوض اليرموك في الريف الغربي من محافظة درعا، وإنشاء مركز لتسوية أوضاع المطلوبين، وتسليم أسلحتهم.

المراسل : تشمل التسوية في المركز الذي تم إنشاؤه في المدرسة الثانوية في الشجرة، المطلوبين من أبناء بلدة الشجرة وعدد من قرى حوض اليرموك “القصير وعابدين ونافعة وجملة وبيت آره وكويا”.

المراسل : إجراء التسويات في حوض اليرموك هو جزء من الاتفاق الذي تم بين اللجان المركزية واللجنة الأمنية في مدينة درعا بإشراف روسي، والذي تم بموجبه إجراء عمليات تسوية وتسليم أسلحة وانتشار عسكري في درعا البلد، ثم في بلدات اليادودة والمزيريب وتل شهاب وطفس وسحم الجولان غربي درعا.

يأتي هذا بعد أن تم يوم أمس تداول أوراق تضم عشرات الأسماء من بلدة الشجرة ومن قرى أخرى في منطقة حوض اليرموك غربي درعا، جميعهم من أبناء المنطقة، من المقاتلين المحليين الخاضعين لاتفاق التسوية والمصالحة في منتصف العام 2018، معظهم منخرطين ضمن صفوف مجموعات محلية تابعة للفرقة الرابعة وللواء الثامن التابع للفيلق الخامس المدعوم روسياً.

للإطلاع على قائمة أسماء المطلوبين

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=15109

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *