توتر في داعل بعد عملية سطو مسلح

توتر في داعل بعد عملية سطو وقتل لصائغ ذهب

قُتل وسُلب أمس الثلاثاء صائغ ذهب في مدينة داعل في الريف الأوسط من محافظة درعا. تبع ذلك إطلاق نار كثيف في أحياء المدينة. وتم احتجاز مواطن من قبل الأجهزة الأمنية.

أفاد مراسل درعا 24 بأنّه بعد قتل المواطن «ياسين تركي النحّاس» المُلقب «أبو عبيدة»، وهو صاحب صاغة ذهب، وسرقة سيارته بما فيها. تم ملاحقة الفاعلين من قبل أحد أبنائه. مما أدى إلى إصابته أيضاً، وهروبهم.

مُضيفاً: تبع ذلك تدّخل من قبل جهاز المخابرات الجوية في المدينة، والذي قام باحتجاز أحد أبناء المدينة على خلفية اتهامات من قبل ذوي الضحية له. وشهدت المدينة أثناء ذلك إطلاق نار كثيف. ولم ترد أي أنباء عن وجود إصابات جرّاء ذلك. ولم تُعرف تفاصيل ومُلابسات القضية حتى اللحظة.

فيما شهدت مدينة داعل قبل أيام قيام دورية تابعة لجهاز المخابرات الجوية بمداهمة أربعة منازل ضمن أحياء المدينة. بحجة البحث عن مروّجيّ مخدّرات في المدينة، وقد تم على أثر ذلك اعتقال اثنين من الخاضعين للتسوية والمصالحة. بعد أنْ كانوا مُنشقين عن الجيش في وقتٍ سابق.

يُشار إلى أنّ مدينة داعل تشهد بين الحين والآخر إطلاق نار وحملات مداهمات واعتقالات لبعض المواطنين من قبل جهاز المخابرات الجوية. الذي يُعتبر الجهة المُسيطرة في المدينة.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=6175

شاركنا برأيك؟