مخطط لتوثيق الضحايا والاغتيال ومحاولات الاغتيال لشهر شباط 2020 في درعا
توثيق الضحايا والاغتيال ومحاولات الاغتيال لشهر شباط 2020

توثيق الضحايا خلال شهر فبراير 2020

شهدت محافظة درعا جنوب سوريا خلال شهر فبراير ( شباط ) من عام 2020، العديد من حالات ومحاولات الاغتيال، وكذلك سقط العديد من الضحايا والقتلى، والجرحى.

وثقت درعا24 خلال الشهر الماضي ( فبراير ) سقوط 38 قتيلاً على أرض محافظة درعا من بينهم :

🔴 10 عشرة مدنيين، من بينهم طبيب، و2 موظفين من منظمة ” أوكسفام ” الدولية، وامرأة أربعينية.

🔴 3 ثلاثة أطفال، واحد منهم على الحدود الأردنية السورية.

🔴 6 ستة منهم عناصر التسوية والمصالحة، ومتطوعين في الفرقة الرابعة.

🔴 2 اثنين من متطوعي جهاز الأمن العسكري، أحدهم من عناصر التسوية.

🔴 2 اثنين ضمن جهاز أمن الدولة، كلاهما من عناصر التسوية.

🔴 2 اثنين ضمن تشكيل الفيلق الخامس، والذي شُكل بالأصل لعناصر التسوية.

🔴 1 ضابط متطوع ضمن المخابرات الجوية.

🔴 6 ستة عسكريين ضمن الجيش السوري، 2 ضابطين، و4 عساكر مجندين.

🔴 2 اثنين من عناصر التسوية في مدينة الصنمين.

🔴 4 أربعة ممن حصلوا على بطاقات تسوية، ولم ينخرطوا ضمن أي مجال عسكري.

فيما كان هناك 12 محاولات اغتيال، لم ينتج عنها، سوى إصابات، وكانت لعساكر مجندين وضباط، ولعناصر من جهاز الأمن العسكري والمخابرات الجوية، بالإضافة إلى 2 اثنين مدنيين، و1 واحد إعلامي.

في حين رصدتْ درعا24 خلا هذا الشهر، 11 نقطة اشتباكات بين قوات حكومية، ومسلحين غالبيتهم مجهولين، 8 منها في مدينة الصنمين، و1 واحدة على حاجز بين بلدتي الجيزة والمسيفرة، و1 واحدة في مدينة داعل، والأخيرة داخل بلدة المسيفرة.

شاركنا برأيك؟