مخطط لتوثيق الانتهاكات في محافظة درعا جنوب سوريا لشهر نيسان 2020

توثيق الضحايا لشهر نيسان 2020

شهدتْ محافظة درعا جنوب سوريا خلال شهر نيسان (ابريل) 2020، استمراراً في عمليات القتل.
فلم يخلُ يوم إلّا وشهد اغتيالاً أو محاولات اغتيال، استهدفت عسكريين ومدنيين، وسقط كذلك الكثير من الضحايا والجرحى، فضلاً عن ازدياد عمليات الاختطاف واستمرارها.
فقد وثقت درعا 24 خلال شهر نيسان سقوط 38 قتيلاً على أرض محافظة درعا.


الاغتيالات

27 حالة اغتيال مباشر، تم استهدافهم من قبل مسلحين مجهولين بواسطة إطلاق نار أو عبوات ناسفة.
ومنهم 10 ممن خضعوا لاتفاقية التسوية والمصالحة في منتصف 2018 ، وجميعهم منضمين لأجهزة أمنية، وهناك شخص واحد خضع للاتفاق ولم ينضم لأي جهة.

وكان من بين من تم اغتيالهم أيضاً 4 ضباط من الجيش ، و8 عناصر (عساكر مجندين).
بالاضافة إلى اثنين من أحزاب محلية حكومية، أحدهم أمين فرقة حزبية (حزب البعث) والآخر ضمن حزب يُدعى (الأمانة العامة للثوابت الوطنية).
وهناك اثنين مُتهمين بالعمل بتجارة المخدرات .


محاولات الاغتيال

شهد هذا الشهر بالإضافة إلى حالات الاغتيال، سبع محاولات اغتيال، نفذها أيضاً مسلحون مجهولون. ولم ينتج عنها أي قتلى.


الضحايا المدنيين

في سياق متصل، وإضافة إلى القتلى نتيجة الاغتيالات فقد سقط ست ضحايا من المدنيين.
بينهم طفلين أحدهما جرَّاء انفجار مجهول المصدر، والآخر نتيجة انفجار مادة من مخلفات الحرب.
ومن بين الضحايا المدنيين قضى اثنين جراء انفجار عبوة ناسفة.
وعُثر على جثتين أحدهما من منطقة اللجاة والآخر من عين ترما(ريف دمشق).

وتمَّ توثيق 6 إصابات من المدنيين، بينهم 3 جراء انفجار مواد من مخلفات الحرب.


ضحايا نتيجة خلافات عائلية

فيما وثّقتْ درعا 24 خمسة قتلى ضمن نقطتي اشتباك داخلي في مدينة طفس غرب درعا، جراء نزاع عائلي لم يُعرف أسبابه ودوافعه، وقد بدأت العديد من الفعاليات في المحافظة التدّخل لحلّه.
مزيد من المعلومات يُرجى زيارة صفحة درعا 24 على الفيسبوك


حوادث الخطف

في سياق آخر؛ فقد شهد شهر نيسان حوادث اختطاف وإفراج عن مختطفين.
فقد وثَّقتْ درعا 24 اختطاف 5 أشخاص على أيدي مجهولين، ثلاثة منهم أثناء تواجداهم في مدينة طفس، وقد أُفرج عنهم بعد حوالي 5 أيام، واثنين آخرين اُختطفوا بالقرب من أحد الحواجز العسكرية قرب بلدة جلين غرب درعا، وما يزال مصيرهم مجهول حتى لحظة إعداد التقرير ، فيما كان هناك عمليات خطف مضاد لـِ 5 مواطنين من السويداء في درعا، وذلك ردّاً على اختطاف رجل مسنّ من بصر الحرير، وقد تمَّ الإفراج عنه وعنهم لاحقاً.


scaled e1588318590809
مخطط بياني يوضّح توثيق الانتهاكات في محافظة درعا جنوب سوريا، شهر نيسان 2020

شاركنا برأيك؟