خطف مواطنين من مدينة الصنمين في السويداء

خطف مواطنين من درعا في السويداء، وضحايا ذلك دائماً أبرياء!

انقطع أول أمس الاتصال مع مواطنَين اثنين من مدينة الصنمين في ريف محافظة درعا، وذلك أثناء تواجدهم في محافظة السويداء. وتعرّض لمحاولة اختطاف مواطن من درعا يعيش في السويداء منذ سنوات.

وأفادت المصادر المحلية بأنّ الشخصين المفقودين منذ أول أمس، هما كلّاً من المواطن «سلطان خليل الفروح» البالغ من العمر قرابة الستين عاماً، والشاب «إياد أحمد القبلان»، وقد رجحتْ غالبية المصادر باختطافهما هناك.

وقد ناشد أقاربهم من أهالي الصنمين في درعا العقلاء في محافظة السويداء، بالكشف عن مصير الشخصين، والمسارعة بالإفراج عنهم في حال اختطافهم.

فيما وقعت حادثة أخرى صباح اليوم في محافظة السويداء، لمواطن من محافظة درعا، حيث حاول مسلحون ملثمون اختطافه، وقد كان في طريقه لإيصال زوجته المعلمة، وطفله إلى المدرسة، وقد اطلق الخاطفون النار ضمن بناء المدرسة،وعند عدم تمكنهم من اختطافه، قاموا بضرب ابنه، وسرقوا سيارته الخاصة ثم غادروا المكان.

يعيش في محافظة السويداء من أبناء محافظة درعا مئات المواطنين منذ سنوات طويلة، ويتعرض بعضهم لحالات خطف في كثير من الأحيان.

يأتي ذلك في ظل فتنة كبيرة واقعة بين محافظتي درعا والسويداء، يعمل على زيادة نيرانها العديد من الجهات، وقد وقع نتيجة ذلك أول أمس اشتباك بين فصائل محلية في السويداء، تعمل ضمن مليشيات الدفاع الوطني، وحركة رجال الكرامة من جهة، ومجموعات محلية من مدينة بصرى الشام في محافظة درعا ، تتبع للفيلق الخامس، من جهة أخرى، وقد نجم عن ذلك العديد من القتلى والجرحى.

يُشار إلى أن هناك العديد من حالات الخطف بين محافظتي درعا والسويداء. يعمل على تنفيذها عصابات في السويداء، تسعى إلى إشعال المزيد من الفتنة بين المحافظتين، ويطلب الخاطفون عادة مبالغ مالية عالية جداً، وغالباً ما يذهب ضحية هذه الحالات كبار السنّ.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=5310

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *