خطف وخطف مضاد بين درعا والسويداء

طريق درعا السويداء
حادثة خطف وخطف مضاد بين درعا والسويداء

اُختطف الشاب “رنس طرشان الحريري” من بلدة بصر الحرير في الريف الشرقي من محافظة درعا، أثناء تواجده في محافظة السويداء قبل أيام. وفق مصادر محلية لمراسل درعا 24.

كذلك أفادت مصادر محلية من محافظة السويداء باختطاف الشاب “واثق الشوفي”، أثناء تواجده بالقرب من بلدة بصر الحرير شرقي درعا، وبرفقته عسكري من السويداء أيضاً، ليتم إطلاق سراح العسكري، والاحتفاظ بـ “الشوفي”. الذي يعمل على سيارة لتوزيع الخبز بين درعا والسويداء. وقد رصدت درعا 24 عملية اختطاف سابقة “للشوفي” في بصر الحرير في شهر نيسان من العام الماضي.

في ذات السياق، فقد تم تداول بيان عبر صفحات التواصل الاجتماعي، منسوب لعائلة “الشوفي” يؤكدون فيه التزامهم بالحفاظ على السلم الأهلي بين المحافظتين، وحق الجوار، مُشيرين إلى أن اختطاف ابنهم كان خطف مضاد لاختطاف “الحريري”. متمنين السلامة للاثنين.

وناشد البيان المنسوب لعائلة “الشوفي” العقلاء والوجهاء في محافظتي درعا والسويداء، بالسعي لإعادة ابنهم، وبأنهم لن ينجروا وراء أي عمل من شأنه أن يزعزع التعايش بين المحافظتين.

اقرأ أيضًا: عصابات الخطف ودورها في تأجيج الصراع بين درعا والسويداء

فيما تحدث مصدر أهلي من بلدة بصر الحرير إلى مراسل درعا 24 نفى فيه ضلوعهم في عملية خطف “الشوفي” وبأنهم كانوا وما زالوا ضد عمليات الخطف والخطف المضاد، وبأن العديد من أبناء آل الحريري تعرضوا لحوادث خطف في السويداء، وبأنهم كانوا ممن يسعون للصلح دائماً، والحفاظ على السلم الأهلي بين المحافظتين.

يشار إلى أنّ محافظتي السويداء ودرعا، تشهدان بين الحين والآخر حالات خطف وخطف مضاد، ويعمل على ذلك عصابات في كلا المحافظتين. بينما يحاول الوجهاء والأعيان في المحافظتين إيجاد حلول لأجل ذلك، فإنه لا يوجد أي تدّخل من قبل الجهات الأمنية والحواجز العسكرية، التي تنتشر على امتداد الطرق بين المحافظتين وداخلهما.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=10802صفحة درعا 24 على تويتر

أخبار متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *