عودة المهجرين من قرية إيب في منطقة اللجاة

عودة المهجرين من أهالي قرية إيب في منطقة اللجاة

عودة المهجرين من أهالي قرية إيب في منطقة اللجاة شمالي درعا إلى منازلهم

بدأ الأهالي المهجرين من قرية إيب التابعة لمنطقة اللجاة العودة إلى منازلهم التي هُجّروا منها خلال سنوات الحرب، برعاية روسية ومساعدة من اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس الذي نشر مجموعة من الحواجز لتأمين العائدين، حيث عاد اليوم ما يُقارب الخمسين عائلة، كانوا يسكنون الخيام في ريف درعا الشرقي منذ تهجيرهم من قريتهم.

وإيب قرية صغيرة تقع شمال غربي منطقة اللجاة وتتبع إداريّا لمدينة الصنمين والتي تبعد عنها حوالي 20 كم. وقد دخلت منطقة اللجاة الصراع المسلح منذ العام 2012 حيث تحصّن فيها بعض الفصائل المحلية المسلحة فكانت مسرحًا للاقتتال بين القوات الحكومية والأجهزة الأمنية من جهة وهذه الفصائل من جهة أُخرى.

اقرأ أيضًا: مقتل رئيس بلدية قرية إيب وابنه وطفلته في منطقة اللجاة

بعد العام 2018 وسيطرة القوات الحكومية والمليشيات التابعة لها على محافظة درعا، وبناء على الاتفاق بين روسيا وإسرائيل الذي ينص في أحد بنوده على ضرورة ابتعاد المليشيات الإيرانية 80كم عن حدودها، اتخذت هذه المليشيات وعلى رأسها حزب الله اللبناني منطقة اللجاة مقرًّا لها، ومنعت معظم أهالي قُرى منطقة اللجاة العودة إليها واتخذت مع الأجهزة الأمنية والمليشيات التي شكلتها من بعض أبناء المنطقة، من المراكز الحكومية كالمدارس والمستوصفات كمقرات لها.

هل ستساهم عودة الأهالي بمساعدة القوات الروسية واللواء الثامن بالحد من انتشار الميليشيات الإيرانية في المنطقة؟

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=9691 صفحة درعا 24 على تويتر

2 تعليقان

  1. ابن بصرى الشام

    اللواء الثامن أداة بيد روسيا كما حزب الله اداة بيد ايران ، عندما يتفق مشغليهم ينتهون ولادور لهم الا تنفيذ الأوامر

  2. لن يتم اخراج ايران ومليشياتها من سوريا الا اذا ارادت امريكا واسرائيل ذلك ، عندما تقرر امريكا اخراجهم فسيخرجون صاغرين والطريقة الثانية لخروجهم سقوط بشار الاسد وحاليا لا يوجد اتفاق دولي على ذلك للاسف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *