مبادرة محلية لترميم مدرسة برمو في مدينة طفس

تحتاج الكثير من المدارس في محافظة درعا، إلى ترميم، وتعاني من نقص في الطاولات والمقاعد مروراً بنقص المستلزمات الدراسية من أوراق وطبشور وغيرها، وفي ظل التقصير الحكومي يقوم الأهالي ضمن المدن والبلدات بجمع التبرعات لترميمها وسد النقص، وقد كان آخر هذه الحملات في مدينة طفس في ريف محافظة درعا الغربي.

يقول (أبو محمد البردان، من أبناء مدينة طفس) في حديثه لمراسل درعا 24 بأنه من خلال هذه الحملة، تم حتى اليوم ترميم مدرسة برمو، حيث تم دهان جدرانها، وترميم بعض أجزائها، بعد جمع تبرعات اقتصرت على أبناء الحي الشمالي من المدينة، وستستمر الحملة لترميم مدارس أخرى.

وأضاف بأنه تم جمع ما يزيد على 35 مليون ليرة سورية حتى اليوم، لافتاً إلى أن الحملة انطلقت تحت إشراف القيادي في اللجان المركزية “محمود البردان، أبو مرشد”، وبالتعاون مع أبناء هذا الحي، الذين أبدوا تعاونهم، آملين أن تنتقل المبادرة إلى جميع أنحاء المدينة.

ما رأيكم بهذه المبادرات، وهل تستطيع التبرعات سد العجز الحكومي في المحافظة، أم أنها تدعو الحكومة إلى الاعتماد على المجتمع المحلي وترك واجباتها؟

إقرأ أيضاً: مبادرات شعبية، توزيع سلل غذائية على العائلات المحتاجة

الصور المرفقة من مدرسة برمو في مدينة طفس، بعد ترميمها من خلال الحملة الأخيرة.

الرابط: https://daraa24.org/?p=37032

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *