عطفاً على خبر سابق

فقد تُوفي العسكري “محمد نزيه مهنا” متأثراً بجراحه التي أُصيب بها صباح اليوم برفقة المقدم “شادي غسان ستيتي” الذي تم اغتياله بعبوة ناسفة انفجرت أثناء مرور سيارته على الطريق الواصل بين قرية صيدا الجولان وجملة في الريف الغربي من محافظة درعا، مما أدى إلى مقتل المقدم على الفور.

فيما ينحدر العسكري “المهنا” من قرية عيناتا في ريف محافظة حمص. وأما “الستيتي” فقد كان يعمل ضمن مرتبات اللواء 112 في العامل في المنطقة الغربية من درعا، وينحدر من مدينة القرداحة في محافظة اللاذقية.

الرابط المختصر : https://daraa24.org/?p=23922

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.