إصابة ضابط أردني أثناء إحباط عملية تهريب على الحدود السورية

صورة تعبيرية

إصابة ضابط أردني أثناء إحباط عملية تهريب على الحدود السورية

أحبطت قوات حرس الحدود الأردنية محاولة تسلل مجموعة من الأشخاص من الأراضي السورية إلى الأراضي الأردنية، كانت تحاول تهريب كميات كبيرة من المخدرات.

جاء ذلك في تصريح من مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، حيث أوضح بأنّ المنطقة العسكرية الشرقية أحبطت يوم الاثنين، على احدى واجهاتها محاولة تسلل مجموعة من الأشخاص من الأراضي السورية إلى الأراضي الأردنية.

أوضح المصدر، أنه وبعد تفتيش المنطقة تم ضبط كميات كبيرة من مادة الحشيش والمواد المخدرة الأخرى، وتم تحويل المضبوطات إلى الجهات المختصة.

فيما أكد المصدر بإنه تم تطبيق قواعد الاشتباك، ما أدى إلى إصابة أحد ضباط قوات حرس الحدود، وتم اخلائه إلى المدينة الطبية وحالته مستقرة. مُشيراً إلى إصابة أحد المتسللين أيضاً، في حين تراجع البقية إلى داخل العمق السوري.

وختم المصدر بأنّ القوات المسلحة الأردنية، ستتعامل بكل قوة وحزم مع أي عملية تسلل أو محاولة تهريب لحماية الحدود ومنع من تسول له نفسه العبث بالأمن الوطني الأردني.

تكثر عمليات التهريب على الحدود الأردنية، وبتاريخ 23 آذار / مارس الماضي، أعلن الجيش الأردني في تصريح له، تدمير مركبة تحمل كميات كبيرة من المخدرات، على إحدى الواجهات مع سوريا، كانت تحاول العبور من الأراضي السورية إلى الأراضي الأردنية، حيث قام الجيش الأردني بتدميرها.

يُشار إلى أنّ الجانب الأردني يُحبط العديد من عمليات التهريب على حدوده مع سوريا، وغالباً يتم ضبط كميات ضخمة جداً من المواد المخدرة والحشيش، ويهرب القائمون على التهريب دائماً باتجاه العمق السوري.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=11432صفحة درعا 24 على تويتر

أخبار متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.