اللافتات التي رُفعت في مظاهرات مدينة طفس 6-6-2020

آخر وأبرز الأحداث خلال 24 ساعة الماضية في محافظة درعا

انهيار اقتصادي ودعوة للصبر، وأسعار غير ثابتة وصيدليات ومحالّ مغلقة، وهناك حوادث خطف وسط مربع درعا الأمني، واحتجاجات غربها، وإصابة جديدة بكورونا على معبر نصيب، والحرائق تحصد بدل المزارع، وتطور جديد في احتجاجات في السويداء!

 من يعيش في القصر يدعو الناس للصبر!

صرّحتْ المستشارة الإعلامية للأسد بأنّ ’’ قانون قيصر ‘‘يستهدف سوريا وحلفائها روسيا وإيران، وذلك لأنّ سوريا تُشكّل محور المقاومة، مدافعةً عن هذه الدول، مطالبةً الشعب السوري بــ (الصبر والصمود) لمواجهة العقوبات التي ستفرضها أميركا، وأنّه لا خيار سوى ذلك… لقراءة التقرير

 تحليق مستمر لأسعار المواد الغذائية والدولار

رصد مراسلو درعا24 أسعار بعض المواد في بعض قرى وبلدات محافظة درعا ليوم أمس، ولكن المفاجأة كانت أنّ الأسعار تختلف بين ساعة وأخرى. لقراءة التقرير

 اغلاق محال تجاريّة وصيدليات في درعا

أغلقتْ العديد من الصيدليات والمحلات التجاريّة أبوابها أمس في بعض المناطق في محافظة درعا، نتيجة الاضطراب الاقتصادي وانهيار الليرة المتواصل، الذي يلازمه الارتفاع الجنوني للأسعار، وكذلك على أثر القرارات الجديدة لوزارة الصحة بما يخصّ أسعار الأدوية. لقراءة التقرير

 استمرار عمليات الخطف داخل المربع الأمني!

اختطف مجهولون أمس الشاب ” منصور أحمد أبو عون “، أثناء تواجده في الحي الذي يسكنه في مركز مدينة درعا، وقد سبق ذلك بيومين اختطاف شابة وابنتها، وقبلها عملية اغتيال من قبل مسلحين مجهولين، وكلّها داخل المربع الأمني بدرعا. لقراءة المزيد

 احتجاجات في مدينة طفس غربي درعا

تجمّع عشرات المحتجين في مدينة طفس ليلة أمس، ومن ثمّ جابوا شوارع المدينة، محمّلين النظام في سوريا ما وصلتْ إليه البلاد من سوء الأوضاع المعيشية وارتفاع الأسعار، رافعين لافتات تُعبّر عن مطالبهم كان أبرزها ’’ في كل دول العالم يفنى شخص من أجل الشعب .. وفي سوريا يفني الشعب من أجل شخص ‘‘.

 إصابة جديدة بكورونا لسائق شاحنة على الحدود الأردنية السورية

أعلنتْ وزارة الصحة أمس تسجيل إصابة جديدة بفايروس كورونا، لشخص يعمل سائق شاحنة على خط سوريا – الأردن، وبذلك يرتفع عدد الإصابات المُعلن عنها في سوريا إلى 125 إصابة. لقراءة المزيد

 الحرائق تحصد بدل المزارع!

التهمتْ يوم أمس النيران حوالي 50 دونماً من المحاصيل الزراعية في السهول المحيطة في بلدة الطيبة شرقي درعا، تضررتْ كذلك الحصادة الّتي كانت في المكان، ونشبّ حريق اخر في الأراضي الزراعية في السهول المحيطة ببلدة أم ولد، وحريق ثالث في مزرعة زيتون في مدينة نوى غربي درعا، وكان ضبط هذه الحرائق في الغالب بالتعاون والتكاتف بين الأهالي، وسط غياب للجهات المسؤولة عن إخماد هذه الحرائق أو وصولهم إلى مواقع هذه الحرائق بعد إخمادها أو وشوك ذلك.

تطور جديد في احتجاجات في محافظة السويداء

خرج عشرات المحتجين في محافظة السويداء ضد تردي الأوضاع المعيشية والاقتصادية في سوريا، منادين بهتاف ” سوريا لينا وما هي لبيت الأسد ” وهتافات أخرى، يحملوا فيها السلطة في سوريا مسؤولية ما وصلت إليه البلاد.