اجتماع برد

اجتماع بين وجهاء درعا والسويداء لتعزيز السلم بين الجارتين

اجتماع بين وجهاء درعا والسويداء في بلدة بُرد في السويداء

جرى اليوم الاثنين اجتماع بين وجهاء درعا والسويداء، في قرية بُرد في السويداء. وذلك في إطار إعادة توثيق العلاقات وحل المشاكل العالقة بين المحافظتين.

أفاد مراسل درعا 24 بأنّ أبرز الشخصيات الحاضرة في الاجتماع من محافظة درعا، الشيخ “عوض المقداد” أبو ثائر من مدينة بصرى الشام، والشيخ “عبد الوهاب المحاميد” من درعا البلد، والمحامي “أبو أحمد الهويدي” من بلدة معربة، ووجهاء اخرين.

بينما حضر من محافظة السويداء كذلك شخصيات دينية واجتماعية، أبرزها الأمير “لؤي الأطرش” وشيخ العقل “حمود الحناوي” والعديد من الوجهاء ورجال الدين من محافظة السويداء.

موضحاً بأنّه خلال اللقاء أكد الحضور من المحافظتين، على العلاقات التاريخية الاجتماعية وأواصر الترابط بين الجارتين، وكذلك استمرارية المساعي في سبيل رأب الصدع، على الرغم من كل الحوادث السابقة، والتأكيد على مبدأ التعايش ورفض الانجرار وراء من يسعون إلى منع استقرار العلاقات بين السهل والجبل.

اقرأ أيضًا: مفاوضات واجتماعات في بصرى الشام بين وجهاء من درعا والسويداء

سبق هذا الاجتماع عشرات الاجتماعات في كلا المحافظين، كان منها لقاء على الأراضي الواقعة على الحدود الإدارية بين محافظتي السويداء ودرعا، بتاريخ 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2020 تم خلاله – بعد اتفاق – انسحاب نقاط عسكرية للواء الثامن في تلك المنطقة، وتم الاتفاق على لقاءات أخرى في سبيل متابعة حل جميع المشاكل العالقة.

اقرأ أيضًا: اتفاق على انسحاب الفيلق الخامس من الأراضي بين درعا والسويداء، وفق شروط!

كانت نشبت اشتباكات في شهر آذار/مارس 2020، وسقط خلال ذلك العديد من القتلى والجرحى من السويداء ودرعا، وتجددتْ أكثر من مرّة كان آخرها في نهاية أيلول / سبتمبر 2020. وكان أطراف الاشتباكات فصائل محلية من السويداء تعمل مع ميلشيا الدفاع الوطني، وحركة رجال الكرامة، ومجموعات محلية تابعة للواء الثامن التابع للفيلق الخامس.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=8519قناة درعا 24 على التيليغرام

2 تعليقان

  1. ممكن اعرف مين اللي حطكو وجهاء ؟ لانو معكو مصاري يعني او لانك بتطبلو للعودة وأمثالو ، واميرشو وين عايشين احنا بمملكة او امارة وشيخ عقل مخرف… حلّو عن ظهر هالشعب واحنا بالف الف خير ،شلة نصابين.

  2. لم يتفقوا على شيء ، طلب ما يُسمى بوجهاء السويداء من ما يُسمى بوجهاء درعا عدة طلبات منها او اهمها 100 مليون ديّة عن كل قتيل من السويداء ولم يحصل اتفاق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *