اختفاء مغترب من السويداء بعد دخوله معبر نصيب، وخطف مضادّ في كلا المحافظتين

اختفى مغترب من محافظة السويداء بعد دخوله الأراضي السورية في درعا ، من معبر نصيب الحدودي بين سوريا والأردن ، فيما اُختطف كذلك أحد أبناء السويداء أثناء تواجده في درعا ، وطبيب من أبناء درعا اختطف أثناء وجوده في السويداء.

قالت مصادر محليّة في محافظة السويداء نقلاً عن أقارب المواطن ” اسكندر ابو زيدان ” والذي ينحدر من قرية العجيلات في ريف السويداء الشرقي ، أنّه انقطع الاتصال معه أثناء عودته من السعودية وبعد قطعه الأراضي الأردينة ودخوله الأراضي السورية عبر معبر نصيب الحدودي في درعا.

في ذات السياق فقد اختطف أفراد من عائلة أحد مخطوفيّ السويداء في درعا ، الطبيب ” محمد أنس الحريري ” من محافظة درعا ، وذلك أثناء تواجده في محافظة السويداء أول أمس الأربعاء.

وأفاد مراسل #درعا24 أيضاً بقيام مسلحين مجهولين بريف درعا ، أمس الخميس ؛ باختطاف المدعو ” وعد نصر الله نصر ” المنحدر من قرية سميع في ريف السويداء الغربي ، وذلك بعد مداهمة مزرعة كان متواجداً فيها.

يُذكر أنّه قبل شهرين حدثتْ حادثة مشابهة لاختفاء المغترب من السويداء بعد عبوره الأراضي الأردنيّة ، حيث اُختطف حينها مواطن من منطقة النبك بريف دمشق ، وعُثر فيما بعد على جثته ، بالقرب من المنطقة التي انقطع الاتصال معه فيها ، وأكدّت المصادر المحليّة حينها ، أنّ الطريق الّذي تحصل فيه حوادث الخطف المشابهة هو اتستراد درعا – دمشق ، وهو منطقة أمنية ، وعليها عدّة حواجز تابعة للمخابرات الجويّة.

أمّا حوادث الخطف والخطف المضاد بين محافظتي السويداء ودرعا ، غدتْ حدث يومي ، تلعب فيه العصابات المسلحة الدور الأبرز في إثارة النعرات الطائفية والحثّ على الخطف المضادّ ، في ظل غياب التعامل من قبل الجهات الأمنية العاملة في المحافظتين مع حالات الخطف الكثيرة ، مما يثير العديد من التساؤلات حول ذلك !!

شاركنا برأيك؟