استهداف سيارة يستقلّها كلّاً من “محمد علي الرفاعي” المُلقب ب “اللحام”، وبرفقته “حسام سميح الرفاعي”، من بلدة أم ولد في الريف الشرقي من محافظة درعا. وفق ما أفاد به مراسل درعا 24.

مُضيفاً: بأنّه نتج عن عملية استهداف السيارة بإطلاق نار مباشر من قبل مسلحين مجهولين، إصابة “حسام” بجروح، نُقل على أثرها إلى أحد المشافي في المنطقة، فيما لم يتعرّض “اللحام” لأي أذى.

يُشار إلى أنّ “اللحام” قيادي سابق في فصائل محلية، وغادر باتجاه الشمال السوري، عند تطبيق اتفاقية التسوية والمصالحة في منتصف 2018، ثم إلى تركيا، ورجع بعد ذلك إلى محافظة درعا، ويقود أخيراً مجموعة تعمل لصالح جهاز الأمن العسكري، وأما “الرفاعي” الذي أُصيب برفقته فهو يعمل ضمن ذات المجموعة.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=10145صفحة درعا 24 على تويتر

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.