بلدة الطيبة في ريف محافظة درعا الشرقي
بلدة الطيبة في ريف محافظة درعا الشرقي

الإفراج عن المواطن «محمود زكريا الفرحان الزعبي»  من أبناء بلدة الطيبة والذي اُختطف أواخر الشهر الماضي، أثناء عودته من مزرعته على الطريق الواصل بين بلدتي الجيزة والطيبة في ريف محافظة درعا الشرقي.

وقد أصدر أهل المخطوف بيانا شكروا فيه كل من ساعد في تحرير «الزعبي»جاء فيه: « إلى كل أبناء حوران الشرفاء الذين شاركونا المشاطرة في أزمتنا باختطاف أخونا السيد محمود زكريا الفرحان الزعبي وكانوا يسألون عن مستجدات جريمة الخطف نشكرهم جميعاً فرداً فرداً من تواصل معنا بمكالمة هاتفية للأطمئنان أو جائنا متعنين مشقة الطريق أو من أبناء بلدتنا الطيبة ليسألوا عن حال أخونا نقول لكم جميعاً شكرا لكم والشكر الخاص للشرفاء من أبناء حوران والشرفاء من أبناء جبل العرب الأشم الذين كانت لهم اليد البيضاء في تخليص المخطوف بدون أي خسائر إن كانت مادية او بالارواح وتسليمه لنا نحن اهله فالشكر لله أولاً ثم لفرسان حوران والجبل».

مصدر مقرب من ذويه قال لمراسل درعا 24 بأنهم دفعوا مبلغ 16 ألف دولار فدية من أجل الإفراج عنه، وقد تم الإفراج عنه في قرية الثعلة التابعة لمحافظة السويداء، مما يؤكد أن عصابات الخطف واحدة في المحافظتين.

في ذات السياق، يستمر اختطاف الشاب” علاء الزامل (القرفان)” من أبناء بلدة تسيل منذ الخميس 28 يوليو / تموز 2022. وقالت حينها مصادر مقرّبة من ذويه بأن الخاطفين تواصلوا معهم وطالبوا بفدية مالية تُقدّر بـ 75 ألف دولار مقابل الإفراج عنه.

الرابط: https://daraa24.org/?p=25115

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *