الخبز في قرية تسيل في الريف الغربي من محافظة درعا

رغيفين إلَّا ربع! حصة المواطن من الخبز

لا يتوفر وصف للصورة.

بعد رفع أسعار المواد والسلع الأساسية في محافظة درعا وعموم سوريا، بآخر نشرة صادرة عن ” وزارة الداخلية وحماية المستهلك “، فقد اشتكى أيضاً العديد من المواطنين في العديد من البلدات والمدن في درعا، ليس فقط من ارتفاع الأسعار بل ومن نقص حادّ في مادّة الخبز، حيث الكمية نقصتْ بشكل ملحوظ، وجاء ذلك ضمن خطوات احترازية للتصدي لفيروس كورونا، حيث أصبحتْ آلية التوزيع من خلال معتمدين تجنباً للتجمعات على المخابز، فباتت حصّة المواطن رغيفين الإ ربع مثلاً، كما في بلدة تسيل غرب درعا.

شاركنا برأيك؟