تراكم النفايات في مدينة الحراك

تراكم النفايات ولا حلول لدى البلديات

تراكم النفايات ولا حلول لدى البلديات

لا يزال أهالي مدينة الحراك في الريف الشرقي من محافظة درعا، يعانون من تراكم النفايات على قارعة الطرق، في ظل عجز عن حل هذه المشكلة. 

أفاد مراسل درعا 24 بأنّ هذه الظاهرة القديمة الجديدة، يقف مجلس مدينة الحراك عاجزاً عن حلها حلاً جذرياً، إذ يقوم عمال البلدية بجمع القمامة والتخلص منها كل عدة شهور مرة واحدة.

 أضاف: يلجأ الاهالي إلى حلول بديلة، منهم من يقوم بحرق قمامته أمام المنزل، ومنهم من يقوم بالتخلص منها في الوادي الذي يمر في المدينة، ومنهم من يرميها على جنبات الطرق، ويما بعد آخر يزيد تراكم النفايات في هذه الأماكن دون حلول جذرية.

من جهته رئيس مجلس مدينة يعتذر من الأهالي، ويضع عدة أسباب لذلك، منها قلة المحروقات، وتعطل سيارة القمامة الخاصة بالبلدية منذ 9 سنوات، وهي تركية الصنع ولا يتوفر لها قطع غيار، وفق تعبيره.

 ويشير رئيس المجلس بإنهم يحاولون التعاقد مع جرارات خاصة، ولكن يرفض أصحاب الجرارات تأجير جراراتهم للبلدية لأسباب أمنية.

اقرأ أيضًا: النفايات تغزو الأحياء السكنية والبلديات عاجزة!

يُشار إلى أن مشكلة تراكم القمامة ليست محصورة في مدينة الحراك، فهناك العديد من الشكاوى تصل ل درعا 24 من العديد من المناطق بخصوص مشكلة تجمعات النفايات، والتي تعجز البلديات عن حلها بسبب صعوبة عمل الآليات بسبب تعطلها لأنها باتت قديمة، أو بسبب عدم توفير المحافظة للمحروقات لهذه الآليات.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=11757صفحة درعا 24 على تويتر

حوران – درعا 24

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *