تهدئة في بلدة الجيزة بعد تدّخل لجنة للإصلاح

تهدئة في بلدة الجيزة بعد تدّخل لجنة للإصلاح

حالة من الهدوء في بلدة الجيزة في الريف الشرقي من محافظة درعا. بعد عودة اندلاع الاشتباكات منذ ساعات، جرّاء خلاف عائلي بدأ أمس تطوّر إلى اقتتال مُسلّح. راح ضحيته شاب وعدد من الجرحى.

أفاد مراسل درعا 24 بأنّ حالة الاستقرار جاءت بعد تدّخل لجنة للإصلاح بين الأطراف المتنازعة، وبعد العديد من المناشدات من الأهالي بالتهدئة. حيث نادت مكبرات الصوت في المساجد العديد من المناشدات لجميع الأطراف بإيقاف الاشتباكات.

وأفاد مصدر مقرّب من أعضاء لجنة الإصلاح لمراسل درعا 24 بأنّ الاتفاق الّذي تم التوّصل إليه. إيقاف الاشتباكات فوراً، وتهدئة 13 يوماً للسماع من جميع الأطراف المتنازعة لمعرفة تفاصيل القضية، مؤكدين على تعهد جميع الأطراف بعدم تجاوز الاتفاق.

يُشار إلى أنّه راح ضحية هذا الاقتتال الشاب «أحمد مفلح السويدان» من بلدة الجيزة. يعمل ضمن مجموعة محلية تتبع للواء الثامن العامل مع الفيلق الخامس. حيث تم استهدافه بإطلاق نار مباشر خلال الاشتباكات، وسقط كذلك عدد من الجرحى. وتم حرق بعض منازل أطراف النزاع الذي لم تُعرف أسبابه الحقيقية حتى اللحظة.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=6245

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *