حي الضاحية بدرعا: نقطة عمليات عسكرية ومركز تجميع الأثاث والعفش المنهوب

ضاحية درعا نقطة عمليات عسكرية وتعفيش

تتخذ المليشيات العسكرية التابعة للفرقة الرابعة مقرّاتٍ لها في حي الضاحية على مدخل مدينة درعا، وتتخذ منها نقطةً لانطلاق عملياتها ضد أحياء درعا البلد، ومركزاً لتجميع الأثاث، التي عفّشوها من منازل الأهالي في درعا.

وفق شهود عيان لمراسل درعا 24، يتم تجميع الأثاث في بنايات على العظم “تحتاج إلى إكساء” في حي الضاحية، ومنه ما يتم بيعها مباشرةً لبعض تجّار المواد المستعملة، ويقومون بنقل بعضها خارج المحافظة عبر سيارات بيكاب تابعة لهم.

وأفادت مصادر محلية بأنّ الأثاث وعفش المنازل، نهبته هذه المليشيات من عدد من المنازل التي تمركزت فيها في حي الضاحية على مدخل مدينة درعا، كذلك من المنازل التي سيطرت عليها على أطراف حي طريق السد في درعا البلد، ومن المنارل التي تتمركز فيها الفرقة الرابعة في مزارع الخشابي والنخلة والشياح.

إقرأ أيضًا: انتشار قوة عسكرية في محيط درعا البلد تمهيدًا لدخولها لإقامة نقاط عسكرية

إقرأ أيضًا: استمرار استقدام التعزيزات العسكرية إلى درعا

وقد كانت فرضت الرابعة على سكان هذه المزارع حصاراً في منازلهم، ومنعت عنهم حتى الطعام والشراب، ومن ثم تم إدخال مساعدات غذائية بعد مرور أيام ووساطات روسية، ونصبت حاجزاً ونقاطاً عسكريةً في عدد من المنازل، وسرقت محتويات بعضها.

فيما لا تُعتبر هذه المرة الأولى التي تتمركز فيها المليشيات التابعة للفرقة الرابعة في حي الضاحية، حيث في غالبية عملياتها ضد المنطقة الغربية ومدينة درعا كانت تستدعي تعزيزاتها إلى هذه المناطق. حتى بات الحي غير مرغوب مطلقاً للسكن، لكونه منطقة عسكرية ومركز عمليات.

يُشار إلى أنّ كثير من الأهالي في درعا البلد والضاحية يرفضون النزوح، ويفضلون البقاء في منازلهم على الرغم من القصف والتضييق الأمني، وذلك خوفاً من تعفيشيها من قبل الجيش والميليشيات العاملة معه، في ظل الحالة المعيشية الغاية في السوء، حيث أسعار الأثاث وخاصة أثاث المطابخ أصبحت مرتفعة جداً ويصعب شراءها.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=14439

أخبار متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *