سرقة مركز صحيّ في داعل وخدمات صحيّة معدومة!

سرقة مركز صحيّ في داعل وخدمات صحيّة معدومة

سرقة مركز صحيّ في مدينة داعل في ريف درعا الأوسط

خدمات صحيّة شبه معدومة في مدينة داعل في الريف الأوسط من محافظة درعا، وذلك منذ إفراغ مشفى المدينة من كافة محتوياته منذ قرابة عامين، وصولاً إلى سرقة معدات المركز الصحي المدرسي قبل أيام.

مراسل درعا 24 أفاد بأنّه تمتْ سرقة بعض الأجهزة الطيبة ومنظّم الكهرباء، ومعدات أخرى من مركز الصحة المدرسية في مدينة داعل، من قبل لصوص مجهولين. في حين يبعد مقرّ المركز عن مخفر الشرطة في المدينة حوالي 100 متر فقط.

مُضيفاً، بأنّ المدينة تشهد بشكل دائم انتشاراً أمنياً من قبل عناصر المخابرات الجوية، وشرطة المخفر، ولكن ذلك لم يُسهم في منع حوادث السرقة للأماكن العامة ولا الخاصة.

كانت رصدت درعا 24 بتاريخ 30 -12 -2020 وفاة رجل مُسّن من مدينة داعل نتيجة جراح أُصيب بها أثناء محاولة سرقة منزل أحد أبنائه من قبل مجهولين، حيث داهم المنزل لصوص مجهولون وسرقوا مبالغ مالية، وعندما وجدوا العجوز قاموا بضربه بشدة، مما أدى إلى وفاته لاحقاً. وحدث كذلك سطوًا مسلحًا في بداية شهر تشرين الثاني/ نوفمبر حيث قام مسلحون بقتل أحد الصاغة وسرقة سيارته.

في ذات السياق فقد أوضح المراسل بأنّ الواقع الصحي في مدينة داعل في حالة يُرثى لها، وخاصّةً في ظل تفشيّ فايروس كورونا، وفي الحالات الإسعافية يتم نقل المريض إلى المشفى الوطني في مدينة درعا والذي يبعد أكثر من 15 كم.

أمّا عن سبب هذا الوضع الصحي الغاية في السوء في المدينة فقد أوضح المراسل نقلاً عن مصادر محلية بأنّه قبل تطبيق اتفاقية التسوية والمصالحة في العام 2018، كان هناك مشفىً ميدانيّاً داخل المدينة، ويُقدّم العديد من الخدمات الطبيّة.

يتابع: مع دخول السلطة في سوريا محافظة درعا، كانت داعل أولى المدن التي تم دخولها، وعند ذلك سارعت جهات تابعة للسلطة بإفراغ المشفى من جميع معدّاته الطبّيّة، بما فيها سيارات الإسعاف والأجهزة، ومن ثمّ نقلها إلى مدينة إزرع، ولم يُعرف بعد ذلك إلى أي المشافي أو المواقع الصحية تم نقلها.

اقرأ أيضًا: مُضايقات للمدنيين في داعل من قبل الجوية، والهدف مادي!

لا يختلف الوضع الصحي في مدينة داعل عن معظم قرى وبلدات محافظة درعا، حيث يعاني القطاع الصحي من انعدام الخدمات، وغياب معظم المعدات الطبيّة الضرورية وسيارات الإسعاف، وازداد هذا الوضع سوءاً في العديد من البلدات بعد العام 2018، وإلغاء الكثير من النقاط الصحية، وتحويل أجهزتها ومعداتها التي كانت زودتها بها منظمات صحية دولية، إلى مناطق أخرى.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=9367  قناة درعا 24 على التيليغرام

أخبار متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.