التحاق مجموعة محلية تتبع للرابعة بمقرات الفرقة بدمشق

التحاق مجموعة محلية تابعة للفرقة الرابعة بأحد مقراتها بدمشق، وسط رفض من البقية

توجهت اليوم مجموعة محلية تابعة للفرقة الرابعة في مدينة طفس في الريف الغربي من محافظة درعا، إلى مقر الفوج 666 في العاصمة دمشق، بعد مطالبات من قيادة هذه الفوج بالتحاقها، وسط رفض بقية المجموعات في المنطقة الغربية من درعا الخروج من المحافظة. 

وأفاد مراسل درعا 24 نقلاً عن مصادر مُطلعة بأنّ من يؤدون الخدمة الإلزامية من هذه المجموعة سيلتحقون بقيادة الفوج 666  بدمشق، وأما من يحملون العقود المدنية منهم فمن المفترض أن يتوجهوا إلى مقرات تابعة للفوج في منطقة المليحة بريف دمشق. 

 وأشارت ذات المصادر، بأنّه من المرجح أن يلتحق جميع العناصر المحلية في البداية بقيادة الفوج 666 لتنفيذ دورة عسكرية هناك ومن ثمّ ينتقلون إلى أماكن جديدة تابعة للفوج.

فيما نقل المراسل عن مقاتلين محليين يعملون ضمن كتائب محلية تابعة للفوج 666 التابع للفرقة الرابعة، من أبناء قرى وبلدات تسيل وسحم الجولان وحيط والشجرة ونافعة والقصير وعابدين والعديد من قرى حوض اليرموك، بأنّ الضباط المسؤولين عنهم في المنطقة طلبوا منهم  الذهاب خارج المحافظة وتسليم أسلحتهم في المقرات الرئيسة، حيث يتواجد الضباط هناك.

وأفاد المقاتلون المحليون بأنّ هذه المطالبة جاءت بعد انسحاب المليشيات التابعة للفرقة الرابعة من جميع مقراتها في درعا، وعليه فيجب على أبناء المنطقة كذلك مغادرة درعا أيضاً، وفق ما أبلغهم الضباط المسؤولون عنهم. 

مؤكدين رفضهم ذلك، لأنهم يعتبرون ذلك نقضاً لاتفاقية التسوية والمصالحة التي تمت في العام 2018، والتي تم بموجبها تسليم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة التي كانت لدى المجموعات المحلية في المنطقة، وكانت تقضي هذه الاتفاقية بأن تؤدي هذه المجموعات المحلية المنخرطة ضمن صفوف الفرقة الرابعة مهامها ضمن محافظة درعا فقط.

وكانت درعا 24 قبل أيام قليلة أفردت تقريراً حول مطالبات قيادة الفوج 666 للمجموعات المحلية التابعة للفرقة الرابعة بالالتحاق بجبهات القتال في محافظات أخرى، لقراءة التقرير

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=15135

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *