نقص المياه في منكت الحطب

معاناة الأهالي بسبب نقص مياه الشرب في قرية منكت الحطب

معاناة الأهالي بسبب نقص مياه الشرب في قرية منكت الحطب

يعاني أهالي قرية منكت الحطب في الريف الشمالي من محافظة درعا، من استمرار انقطاع مياه الشرب، بالتزامن مع ارتفاع أسعار صهاريج المياه، في ظل غياب الحلول الحكومية.

مصدر محلي من منكت الحطب تحدث إلى مراسل درعا 24 بأنّ المياه لا تصل إلى القرية إلا بكميات ضئيلة جداً، وقد خاطب الأهالي الكثير من المسؤولين، ولكن لم يكن هناك أي استجابة، موضحاً، بأنّه نتيجة قلة المياه، فإنه يحصل بين الأهالي خلافات بسبب ذلك.

أضاف المصدر من أهالي القرية بأنّ سعر صهريج المياه مرتفع جداً، حيث يتجاوز سعر الصهريج الواحد ال 25 ألف ليرة سورية، وقد يصل إلى 30 ألف في بعض الأحيان، مشيراً، إلى أن معظم أهالي القرية يعانون كغيرهم من السوريين من حالة معيشية سيئة.

فيما بيّن أحد المسؤولين في مؤسسة المياه لصحيفة البعث الرسمية؛ بأنّ سبب مشكلة نقص المياه هو  تقنين الكهرباء الذي يؤثر سلباً على ضخ الآبار،  وأوضح بأنّه لا يوجد أعطال أو مشكلات في الآبار.

ولكن للأهالي رأي آخر، فقد قالوا بأن لانقطاع الكهرباء دور في عدم وصول المياه بشكل مناسب، ولكن الدور الأساسي  للأعطال الكثيرة في الشبكة، فهي قديمة جداً.

في حين أشار المصدر الأهلي السابق من منكت الحطب بأنّ الأهالي بعد عجزهم من مخاطبة المسؤولين والجهات الحكومية، قاموا بالحفر على الشبكة ومحاولة إصلاحها، على حسابهم الخاص.

يشار إلى أن واقع مياه الشرب ومعظم الخدمات الأساسية الأخرى كالكهرباء والغاز والمحروقات في المحافظة، لا يختلف عن واقع القرية الصغيرة التي لا يتجاوز عددها 2500 نسمة، حيث هناك نقص حاد في جميع هذه المواد، في ظل بحث الأهالي عن الحلول الجزئية بعد يأسهم من قيام الحكومة بمهامها.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=11981صفحة درعا 24 على تويتر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *