احد شوارع مدينة انخل في ريف درعا الغربي

اجتماع في مدينة إنخل للمطالبة بتسليم أسلحة

جرى اليوم اجتماع في مدينة إنخل في الريف الشمالي من محافظة درعا، حسب مراسل درعا 24 نقلاً عن مصادر محلية فقد ضمّ الاجتماع عدد من وجهاء المدينة ومخاتير الأحياء ورئيس المجلس البلدي ورئيس المفرزة الأمنية وعضو مجلس الشعب “فاروق الحمادي”.

‏ ‏أضافت المصادر، بأنّه تم خلال الاجتماع مطالبة أهالي مدينة إنخل بتسليم عدد من قطع السلاح الخفيف، ووعد “الحمادي” بتحسين الواقع الخدمي في المدينة مقابل تسليم السلاح، وطالب الوجهاء بالكشف عن مصير معتقلين في المدينة، وإطلاق سراحهم، ولكن لم يتم الرد على ذلك المطلب.

‏ ‏في حين استنكر عدد من أهالي المدينة في حديث مع مراسل درعا 24 المطالبة بتسليم أسلحة، فتعتبر مدينة إنخل من المدن الهادئة، حيث لم يتم تسجيل أي هجوم على مفرزة أمن الدولة الموجودة فيها.

وأشار الأهالي إلى أن كثير من السلاح الموجود في مدينة إنخل تعود تبعيته لـ “الحمادي”، حيث تمتلكه مليشياته المعروفة بتبعيتها لحزب الله اللبناني، وقد تم رصد حادثة قتل في معمل تعود ملكيته له، ولم يتم إتخاذ أي إجراء بخصوصها حتى اليوم. ‏

الرابط االمختصر : https://daraa24.org/?p=14927

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *