اجتماع في مدينة درعا ضم وجهاء من محافظة درعا وضباط من اللجنة الأمنية والعسكرية التابعة للسلطات السورية. وحسب مصادر مُطّلعة لمراسل درعا 24 فقد تلقى الوجهاء وعوداً تقضي بسحب القوات العسكرية التي تفرض حصاراً على مدينة طفس في الريف الغربي من محافظة درعا.

وكانت هذه القوات العسكرية التابعة للجيش والأجهزة الأمنية تمركزت عند القصر على طريق درعا – طفس في 27 يوليو / تموز 2022، وهددت باقتحام مدينة طفس حينها، ومنعت المزارعين من الوصول إلى أراضيهم الزراعية وسقاية مزروعاتهم والعناية بها، وقصفت السهول الزراعية بأسلحة ثقيلة ومتوسطة، مما أدى إلى مقتل شاب من أبناء المدينة، كما جرت اشتباكات متقطعة في المنطقة.

جدير بالذكر أن هذه القوات قامت يوم أمس بتثبيت نقطة عسكرية في مؤسسة الأسمنت جنوبي مدينة طفس غربي درعا، تنفيذاً للاتفاق الذي تم عقده بين وجهاء من عشيرة الزعبي في طفس واللجنة الأمنية.

رابط الخبر: https://daraa24.org/?p=25202

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *