اشتباكات بين عناصر من الفيلق الخامس وحاجز في بلدة محجة

وردنا قبل قليل

قُتل اثنين من عناصر الفيلق الخامس وضابط من حاجز أمن الدولة جرّاء اشتباكات في بلدة محجة شرقي درعا، ونتج عن ذلك توتراً كبيرًا.

وأفادت المصادر المحلية لـِ درعا24 بأنّ العناصر الذين قُتلوا من الفيلق الخامس هم ” حسن القداح الملقب ب أبو خليل ” من بلدة كحيل، والآخر هو ” توفيق الحمد ” من بلدة محجة، وقد سقطوا جرّاء الاشتباكات.

وأضافت المصادر بأنّ توتراً شديداً شهدته المنطقة بعد خروج رتل من بصرى الشام يتبع للفيلق الخامس، وغادرت على أثره الحواجز العسكرية في بلدة كحيل وصيدا، وقام الفيلق الخامس الذي شُكل من عناصر التسوية والمصالحة برعاية روسية بوضع حواجز تابعة له مكان هذه الحواجز.

الجدير بالذكر أنّ الخلاف بين حاجز أمن الدولة وبين الفيلق الخامس في بلدة محجة لم تتضح أسبابه حتى اللحظة، وهناك العديد من الروايات التي أشارت إلى نشوب خلاف تطور إلى اشتباك مسلح.

أخبار متعلقة