طريق-المزيريب-تل-شهاب-غربي-درعا

الفرقة الرابعة تُعزز انتشارها غربي درعا، ماذا يحصل في طبريات؟

أفاد مصدر محلي ل درعا 24 بانتشار عسكري مكثّف لقوات عسكرية تتبع إلى الفرقة الرابعة في قرية طبريات قرب بلدة تل شهاب في الريف الغربي من محافظة درعا، حيث انتشر فيها عشرات الحواجز العسكرية يضم كل واحد منها قرابة العشر عناصر، وذلك منذ يوم السبت الماضي.

وأوضح المصدر بأنّه تم تقطيع القرية الصغيرة التي لا يتجاوز عدد سكّانها الألف نسمة، وما تزال حتى اليوم ترزخ تحت حصار عسكري يُعيق أي حركة للأهالي فيها، ويتواجدوا العساكر على الطرق الرئيسية والفرعية وفي السهول المحيطة تحت الأشجار، دون أن يتضح حتى لحظة إعداد الخبر أي معلومات عن سبب تواجدها.

فيما رصدت درعا 24 تحركات لقوات تابعة للفرقة الرابعة في الريف الغربي من درعا، ووصلتْ تعزيزات انتشرت في بعض القرى واقتحمتْ بعض المنازل والمزارع في محيط بعض القرى، وبحسب هذه القوات فإن ذلك بهدف البحث عن مطلوبين بعضهم تابع لتنظيم داعش.

وثبّتَ قسم من هذه القوات حواجز عسكرية في قرية نهج وعين الفوار وطريق المواسير بين الفوار والمزيريب، وعززتْ كذلك حاجز موجود مسبقاً في تل شهاب.

في ذات السياق فقد تواردت العديد من الأنباء حول اجتماعات عُقدت بين ضبّاط من الفرفة الرابعة وقادة من مجموعات محلية خاضعة للتسوية والمصالحة، برفقة مفاوضين من اللجان المركزية.

يُشار إلى أنّ نظام الحكم في سوريا، أعلن سيطرته على محافظة درعا بالكامل منذ منتصف العام 2018 عبر اتفاقية تسوية ومصالحة مع الفصائل المحلية في المنطقة رعتها حينها روسيا، ولكن بقيت تلك السيطرة على بعض المناطق عبر قوات تابعة لها ضمن الفصائل المحلية، وتحاول فرض سيطرتها غربي درعا منذ أشهر عبر اتفاقيات مع قيادات من تلك الفصائل، وكانت تنتهي هذه الاتفاقيات بتوسع وفرض حواجز جديدة تُحكم فيها سيطرتها بشكل أكبر.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=4193

شاركنا برأيك؟