رفع المصرف المركزي يوم أمس سعر صرف الدولار الأمريكي من 2525 إلى 2800 ليرة سورية، وفقاً لنشرة سعر البدلات، ومن 2814 إلى 3015 ليرة سورية، وفقاً لنشرة المصارف والصرافة. 

تبع ذلك بيان من وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، أوضحت فيه أن أسعار المركزي لا تؤثر إلا على المواد التي يتم تمويلها من قبل المصرف لمؤسسات الدولة، وأنه لا مبرر لرفع الأسعار. 

وقالت الوزارة في بيان لها، إن نشرة الأسعار التي أصدرها مصرف سورية المركزي اليوم لا تؤثر إلا بالمواد التي يتم تمويلها من قبل مصرف سورية المركزي، وهي حصراً القمح والأدوية النوعية وحليب الأطفال ولا تؤثر إلا على مستوردات مؤسسات الدولة من هذه المواد.

وحذرت من أن رفع أسعار أي مادة أو منتج غذائي أو غير غذائي غير مبرر، ويعرض من يرفع سعره إلى العقوبات المنصوص عليها في المرسوم التشريعي رقم 8 للعام 2021، وغراماتها والحبس لمدة تصل إلى سبع سنوات. وختمت: “يطلب من جميع من رفع سعره إلى إعادته لما كان عليه”.

إقرأ أيضًا: المصرف المركزي مجدداً يجني كميات كبيرة من الأموال

إقرأ أيضًا: عملية اختلاس في المصرف التجاري بلغت 450 مليون

بدورها أوضحت الوزيرة السابقة والدكتورة في الاقتصاد “لمياء العاصي” في تصريح لإذاعة شام إف إم شبه الرسمية، أن رفع المصرف المركزي لسعر صرف الليرة السورية أمام الدولار المركزي بنحو 7%، سيؤثر على الأسعار في الأسواق، وخاصة المواد التي يتم تمويلها من قبل المصرف وهي (القمح، الأدوية النوعية وحليب الأطفال). لافتةً إلى أن تعدد أسعار الصرف في السوق حالة غير صحية. 

وأكدت، أن الوضع الاقتصادي غير مستقر، ويوجد ارتفاع كبير بمعدلات التضخم، بالتزامن مع رفع الحكومة أسعار الكثير من الخدمات والسلع، مع ضعف القوة الشرائية للمواطنين، حيث هناك فرق كبير بين سعر الصرف والليرة.

يأتي ذلك في وقت تواصل فيها الليرة السورية نزيفها الحاد منذ سنوات، حيث بلغ تصريف الدولار الأمريكي للشراء ٧٧ وللمبيع، بينما تعجز الحكومة في مواجهة هذا الانهيار فتتجه لمواكبته برفع أسعار المواد الأساسية بما فيها المواد المدعومة من قِبلها.

رفع سعر الدولار في المصرف المركزي

الرابط: https://daraa24.org/?p=26059

المزيد من المنشورات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.