تصليح الكهرباء

وزير الكهرباء يعد المواطنين بشتاء بارد كهربائياً

صرّح وزير الكهرباء في سوريا بأنّ “هناك صعوبة في شتاء دافئ هذا العام” وأرجع السبب في ذلك إلى النقص الكبير بكميات الغاز والمحروقات التي تعمل عليها مولدات الكهرباء، مُشيراً إلى أنّه سيتم ضخ كميات من الكهرباء في فصل الشتاء. 

وأردف بأنه نتيجة الظروف الجوية الحالية والاستهلاك الأقل للكهرباء، والإجراءات التي قاموا بها كبعض عمليات الصيانة، فقد أدى لزيادة كميات الكهرباء، وهناك إجراءات أخرى تحتاج لوقت ليشعر المواطن بتغير أكبر. “وفق تعبيره”.

إقرأ أيضًا: وزير الكهرباء يعتذر ويُلقي اللوم على وزارة النفط!

إقرأ أيضًا: وزير الكهرباء الصيف جيد كهربائياً، والشتاء القادم أفضل، لكن التقنين باقٍ!

فيما أكد الوزير بأنّ كميات الفيول المتوفرة هي مخزون استراتيجي عادي، وبأنّ هناك حاجة إلى كميات أكبر، وهناك تنسيق مع وزارة النفط حول هذه النقطة، كذلك هناك كميات من الكهرباء سيتم ضخها العام القادم، وسيكون هناك تحسن ملحوظ في 2022، أما في عام 2023 فسيعود إنتاجنا من الكهرباء لما قبل عام 2011.

وأشار الوزير إلى أنه لا يعتقد أنهم سيزودون لبنان بكميات من الكهرباء بعد الانقطاع العام الحالي، ولكن قد يحتاج لبنان لكمية لتشغيل وإقلاع بعض المجموعات. لافتاً بأنّ هناك مشاريع عربية كبيرة ستوقع خلال هذا الأسبوع ستزيد من كميات الكهرباء في البلاد.

في حين كان وزير الكهرباء عند تسلّمه الحقيبة الوزارية بعد عمله لسنوات كمدير شركة كهرباء درعا صرّح بأنّ “الشتاء سيكون مريحًا كهربائياً” ثم اتبعه في بداية الشتاء الماضي، بأنه خلال الفصل سيكون هناك صعوبات، واتبع ذلك بتصريحات متعددة حول استخدام الكهرباء بادراك كي يتم إلغاء ساعات التقنين، وعزا زيادة ساعات التقنين إلى الاستخدام الزائد خلال فترة إيصال الكهرباء.

إقرأ أيضًا: وزير الكهرباء: سيبقى القطاع حكومياً، وهناك جهود حثيثة لاستخدام الطاقة المُتجدّدة!

إقرأ أيضًا: وزير الكهرباء يُبَشّر بشتاء قاسٍ كهربائياً، ناقضاً تصريحاته السابقة!

جدير بالذكر أن واقع التيار الكهربائي في محافظة درعا وفي عموم المحافظات السورية في غاية السوء، وهناك سياسة تقنين معمول بها منذ سنوات، حيث يعمل التيار الكهربائي في معظم قرى وبلدات المحافظة لساعة واحدة فقط وينقطع لخمس ساعات، كذلك ينقطع أيضًا خلال ساعة الوصل، على الرغم من عمل الأهالي على إصلاح العديد من محطات التوليد وصيانة الشبكات على حسابهم الشخصي بجمع تبرعات لكن واقع الكهرباء يزداد سوءاً يوماً بعد يوم.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=15452

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *