مديرية التربية في محافظة درعا

وفاة مدرس بفايروس كورونا، و 40 إصابة في مدارس سوريا، والتربية لا تستبعد الإغلاق التام للمدارس

أعلنت وزارة التربية في سوريا يوم أمس، بأنّه في حال زادت الإصابات بفايروس كورونا ضمن المدارس، سيتم اللجوء إلى تطبيق إجراءات شديدة، وربما للإغلاق الكامل.

كان تُوفي أول أمس مدرّسًا، بعد إصابته بفايروس كورونا بأسبوعين. وقد أعلنت التربية عن وفاته، وهو المدرس «صالح حميد» من مواليد جبلة في اللاذقية. وقد تم تحويله للحجر الصحي في مشفى الحفة، حيث ساءت حالته الصحية، وتوفي متأثرا بإصابته. مُشيرةً إلى أنه لم يلتحق بالدوام في مدرسته، مع بداية العام الدراسي الحالي بسبب حالته الصحية.

يأتي ذلك بعد أن وصلت أعداد الإصابات بفايروس كورونا، في المدارس إلى ما يقارب 40 إصابة حتى اللحظة. تتوزع بين الطلاب والمعلمين على مستوى القطر، بحسب وزارة التربية.

قالت الوزارة؛ بأنّ غالبية أعداد الإصابات في مدارس ريف دمشق. وتوزعت على الشكل التالي: في محافظة طرطوس 4 حالات ،السويداء 2، دير الزور 3، حلب 4، حماه 2، حمص 5، القنيطرة 1، دمشق 6، وريف دمشق 17 حالة.

أضافت نافيةً أيضاً تسجيل أي إصابة بين صفوف الطلاب أو المدرسين في محافظة درعا. مشيرةً بأنه لم تُسجل أي إصابة حتى الآن في محافظات درعا، اللاذقية، الحسكة، والرقة. وبأنه بناءً على التقارير اليومية، الزيادة في أعداد المصابين مقبولة، وغالبية الحالات بأعراض خفيفة جداً لا تتطلب مشفى.

وأشارت إلى أنه في حال ثبت وجود مسحة إيجابية في أحد الصفوف. يتم إجراء عدّة مسحات في الصف نفسه للمخالطين الذين ظهرت لديهم أعراض. وبأن أي طالب أو معلم تظهر عليه أعراض انتانات تنفسية أو ترفع حروري، يجب أن يتغيب عن المدرسة حتى تزول الأعراض.

وختاماً قالت وزارة التربية بأنها تتمنى أن لا يكون موضوع كورونا حجة، أو باب للإجازات المرضية. لأن الوزارة لديها نقص في الكوادر، ونتمنى من الجميع تحمل مسؤولياته.

في ذات السياق فقد تم إغلاق بعض الشعب الصفية في بعض المدارس بريف درعا. وذلك للاشتباه بوجود إصابات بفايروس كورونا. وقد تم الإعلان عن ذلك بواسطة مدير التربية في محافظة درعا، وكذلك بواسطة مدير الصحة المدرسية. وأشاروا بأنه تم أخذ مسحات للطلاب، وتم الإعلان لاحقاً بأن النتائج ظهرت سلبية.

يُشار إلى أن أعداد المُصابين بفايروس كورونا التي تم الإعلان عنها من قبل وزارة الصحة حتى اليوم هي 4247 إصابة، وحالات الشفاء هي 1117 حالة، بينما الوفيات فهي 202 حالة.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=5322

شاركنا برأيك؟