امرأة مُسّنة ضحية لاشتباكات شرقي ناحتة أمس، وضحايا من الطرفين

ناحتة درعا 24 درعا تفجير

سقطت المواطنة “عسرة عايد العليان” (60 سنة) ضحية رصاصة طائشة أثناء الاشتباكات التي جرت يوم أمس شرقي بلدة ناحتة في الريف الشرقي من محافظة درعا، بين الجيش والأجهزة الأمنية والعناصر المحلية غير الخاضعة للتسوية، ونتج عنها قتلى وجرحى من الطرفين.

وأكدت مصادر محلية لمراسل درعا 24 بأنّ “العليان” تنحدر من إحدى قرى منطقة اللجاة شمال غرب محافظة السويداء، وهي نازحة برفقة عائلتها منذ سنوات في ريف درعا الشرقي.

وكانت رصدت درعا 24 اشتباكات عنيفة اندلعت صباح يوم أمس بعد قيام قوات عسكرية تابعة للجيش والأجهزة الأمنية بمحاصرة ومحاولة اقتحام مزارع شرقي بلدة ناحتة شرقي درعا، حيث كان يتمركز فيها عناصر محلية مطلوبة للتسوية الأخيرة التي تمت في عموم المحافظة.

وأكدت مصادر محلية لمراسل درعا 24 بأنّه نتج عن الاشتباكات سقوط ثلاثة قتلى بين صفوف العناصر المحلية، وتم سحب جثثهم بعد اقتحام الجيش للمزارع، وأشارت بعض المصادر إلى وجود قتلى وجرحى بين صفوف الجيش والأجهزة الأمنية، ولكن لم يتسنَ لنا معرفة عدد الضحايا، لأنه لا يتم الإعلان عن ذلك.

كما قالت المصادر المحلية بأنّ العناصر المحلية التي جرى الاشتباك معها هم مطلوبون للأجهزة الأمنية، كانوا غادروا بلدة ناحتة بعد مداهمة القوى الأمنية لعدة منازل فيها، وسرقة محتوياتها وتفجيرها لاحقاً أثناء عمليات التسوية، مما أبقى هؤلاء المطلوبين خارج البلدة ودون تسوية أوضاعهم.

الرابط المختصر: https://daraa24.org/?p=16764

أخبار متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *